الجمعية الأوربية لتعارف الأديان

.Europäische Gemeinschaft der Religionen – Im Dialog e.V

تقرير الجمعية .

رحلة الجمعية العربية الالمانية والمنظمة الاوروبية لتعارف الاديان إلى النجف وكربلاء وبغداد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

Mensch, Religion und Staat in Islam und Christentum

27. Juni 2013, Humboldt-Viadrina School of Governance, Berlin

/
5
1190184
اليوم
أمس
هذا الأسبوع
الأسبوع الماضي
هذا الشهر
الشهر الماضي
كل الأيام
1123
2060
6942
1171490
19453
57764
1190184

Your IP: 34.238.248.103
2020-08-12 12:21

104 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

مشروع الحوار الوطني العراقي للعام 2020-2021

المركز الاعلامي 

من اللافت للنظر بأن الجدل السياسي والاجتماعي الذي رافق الأزمة الحالية في العراق قد ركز في كثير من جوانبه على النظام السياسي والدستوري ووجوب الإصلاح والتعديل فيهما. فالبعض يقترح مثلاً التحول من النظام البرلماني إلى النظام الرئاسي، فيما يسعى آخرون إلى تخفيض عدد أعضاء مجلس النواب وغيرهم يفكر بتغيير النظام الانتخابي ككل. إضافة إلى ذلك، فقد تعالت بعض الأصوات بمطالب أكثر تشدداً من خلال الدعوة إلى التغيير الكامل للدستور أو الإنهاء الكامل لأي دور للطبقة السياسية الحالية في الحكم، بما فيها الأحزاب. أما الخبراء الدوليين والعراقيين فهم ينظرون غالباً إلى الإشكاليات المرتبطة بالنقاشات الدائرة في العراق من زاويتين: الأولى تقنية تركز على أن مسألة التأخير أو التعثر في تطبيق القواعد الدستورية، وخصوصاً تلك المتعلقة بالنظام الاتحادي كتأسيس مجلس الاتحاد وبناء الأقاليم، قد ساهم بشكل جوهري في تفاقم الأزمة الحالية؛ والثانية سياسية تركز على أن الإشكاليات البنيوية في الدولة العراقية وفي تركيبة الطبقة السياسية قد أدت إلى انتشار ظواهر غير صحية كالمحسوبية والرشوة وتضخم الجهاز الإداري.

انطلاقاً من هذه الإحداثيات فقد عملت لجنة إعادة النظر بالدستور البرلمانية واللجنة الاستشارية المشكلة من قبل رئيس الجمهورية على إيجاد حلول تقنية دستورية للحالة العراقية. من الناحية السياسية، فإن الأوضاع السياسية والاجتماعية حالياً في العراق، وما ترتب عليها من تظاهرات وردود فعل من قبل بعض جهات الدولة أدت بدورها إلى تفاقم الأزمة، تجعل الحوار الوطني الشامل، الذي يجمع بين معالجة كل المسائل المطروحة على كل الأصعدة الدستورية، والسياسية، والاجتماعية والاقتصادية، ضرورة لا بد منها. المنطلق الرئيسي في هذا الحوار يتمثل في وضع الحقائق المرتبطة بكامل جوانب الأزمة في العراق على طاولة البحث من خلال جلسات حوار علنية يتم فيها ليس فقط تناول الأوضاع على مستوى العراق ككل، وإنما الخوض في خصوصية كل منطقة من مناطق العراق. على أن الأساس العام لهذا الحوار يجب أن يبقى الدستور العراقي.           

سيبدأ العمل بجلسة نقاش تمهيدية تعقد في بغداد من أجل التعريف بمنظمي البرنامج والخبراء والهيئات المشاركة، إضافة إلى التطرق إلى برنامج العمل وأهدافه وشرح طريقة العمل بشكل عام. بعد هذه الجلسة سيبدأ عقد الجلسات تباعاً في المحافظات بدأ من الجلسة الأول التي ستعقد في بغداد وتكون مخصصة لشؤون بغداد. في نهاية المطاف وبعد المرور على كل المحافظات سيتم عقد الجلسة النهائية في بغداد من أجل اختتام مؤتمر الحوار وعرض مخرجاته.. سيتولى تنظيم مشروع الحوار الوطني المقترح هذا مجلس زينيت الاستشاري لقضايا الدولة والسياسة والقانون في الشرق الأوسط (برلين) بالتعاون مع الجمعية الأوروبية لتعارف الأديان (إيسن/بغداد). 

وقد اجرت الجهات المنظمة في عام 2019 زيارة الى العراق تم لقاء العدبد من المؤسسات الرسمية ومنظمات المجتمع المدني وبعض الشخصيات السياسية والدينية والثقافية من ضمنها رئيس الجمهورية العراقية الدكتور برهم صالح .

 

 

 

 

 

قراءة 139 مرات
(0 أصوات)

الجمعية الأوربية لتعارف الأديان

EUROPÄISCHE GEMEINSCHAFT DER RELIGIONEN - IM DIALOG
تبرعوا لصالح جمعيتنا وبشكل مباشر من هنا
2017 © EGRD. All Rights Reserved. تم العمل على هذه الموقع بواسطة ماجد الياسري Majid.nameh@yahoo.com

Please publish modules in offcanvas position.